مروحية للدرك الملكي تنقل أستاذين لمراكش بعد اختناقهما بمرتفعات أزيلال

0
1
1,489

هشام التواتي

أمطار الخير تساقطت بقوة في مختلف مناطق المغرب، فامتلأت الوديان، وفاضت الأنهر، فسقطت قناطر هشة، وقطعت بعض الطرق والمنافذ، لكن الدراسة تستمر رغم انقطاع المسالك.

تساقطت الثلوج بكثافة، فتحولت الجبال والمناطق المرتفعة إلى لوحة ناصع بياضها، فلم تتدخل وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني لتوقف الدراسة بتلك المناطق الوعرة ريثما تنحسر الكثل الثلجية القاطعة للطرق والمسالك، والمانعة للحديد  والبشر والحيوان والمؤونة من سلك الفجج المقطوعة جراء تراكم الثلوج.

منذ حوالي ساعتين، وحسب مانشره الأستاذ عبد الوهاب السحيمي على حائطه الفيسبوكي، فقد تعرض اليوم ” أستاذان بأزيلال للاختناق بسبب استعمال حطب التدفئة و مروحية الدرك الملكي تتدخل لنقلهما إلى مراكش بسبب محاصرة المنطقة بالثلوج”. ولم يصدر لحد الساعة أي بلاغ في الموضوع عن مصالح وزارة التربية الوطنية ليطمئن أسرة التعليم عن الوضعية الصحية للأستاذين.

 

 

باقي موضوعات التربية والتعليم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *