المغربية24 تبحث عن مراسلين في كل المدن المغربية راسلون على البريد الالكتروني:almaghribia24@gmail.com         جامعة عبد المالك السعدي تحتفل بالفائزين في مشروع تيمبوس/افاريش             المديرية العامة للأمن الوطني تعطي الانطلاقة للعمل بمدرسة الشرطة بالمنطقة الشرقية             ببغاء يحمي منزل صاحبه من السرقة             هل انتهى عهد الأيفون و سامسونغ !!! شاهد و احكم بنفسك             فاس : كلمة نزهة البارودي في حق المراة المغربية             فاس : كلمة جواد المرحوم بمناسبة اليوم العالمي للمراة             العدوان على الشعب اليمني            صورة بدون تعليق            حقوق المراة..........            زيارة اوباما الى السعودية            بدون تعليق            هدية عيد الحب.........            كلنا محمد ص            لجنة تحقيق تصل الى ملعب الكراطة            شاحنة صهريجية تابعة للمكتب الوطني للماء هي الاخرى لم تسلم من هشاشة البنية التحية بكليميم             ناطحة سحاب "بوسكو فيرتاكل" في مدينة ميلانو الإيطالية            صورة اليوم            صورة بدون تعليق            صورة بدون تعليق           
صوت وصورة

هل انتهى عهد الأيفون و سامسونغ !!! شاهد و احكم بنفسك


فاس : كلمة نزهة البارودي في حق المراة المغربية


فاس : كلمة جواد المرحوم بمناسبة اليوم العالمي للمراة


الكبور والساعة الجديدة


شباط : لا مجال للمقارنة بين حزب العدالة والتنمية تركي ونظيره المغربي


كلمة بنكيران في الجلسة الختامية للقمة العربية


لحظة الاصطدام الخطير بين طائرة سعودية وسيارة تابعة للخطوط الملكية المغربية _ بجدة


تصريح قراصنة الأنترنيت المتهمين بدعم الإرهاب في تونس


سياسيون وجمعويون مغاربة يشركون بمسيرة ضد الارهاب بتونس


وفاة شخصين إثر إنفجار قنينة غاز بفاس

 
كاريكاتير و صورة

العدوان على الشعب اليمني
 
مغاربية

"مراسلون بلا حدود" تكشف هوية من خانوا الجزائر


بن فليس من "الربيع الأسود" إلى "الربيع العربي"


نائب أوروبي يلوح بتدويل قضية الغاز الصخري: قافلة الجزائر تسير والكلاب تنبح


أصدقاء الصهيوني برنار ليفي يتطاولون على بوتفليقة

 
البحث بالموقع
 
إعلان
 
الأكثر مشاهدة
مغاربة يتبادلون الزوجات في حفلات الويكاند

الأوراق النقدية من فئة 200 درهم تهدد سلامة و صحة الجميع

راتب خيالي لمدير الصندوق المغربي للتقاعد المهدد بالافلاس !!

فتنة الدجال الصهيوصليبي وما سمى ب "الربيع العربي"

مقتل بطل وادي الذئاب التركي على أيدي عناصر مسلحة

قطع عضوه التناسلي انتقاما من عدم وجود حبيبة في حياته، ولما ذهب للمستشفى لإعادة زرعه نسيه في منزله

المغرب يعود إلى توقيته الأصلي يوم الأحد .

ثعبان يلتف حول جثة رجل ميت .......

صدمة : الحجاب أصبح ممنوع في المغرب.

الكاف تنصف الرجاء و تؤهله للدور المقبل من عصبة الأبطال الإفريقية

تازة :انقلبت الآية ...عصابة نسائية تحتجز عشرات الرجال

مصر تستثني أربع دول من حفل تنصيب " السيسي " و تونس تؤكد حضورها

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
حول العالم

ببغاء يحمي منزل صاحبه من السرقة

 
صحة

بطنجة.... وفاة سيدة نتيجة للإهمال بمستشفى محمد الخامس تتحول لمسيرة حاشدة

 
أدسنس
 
شهيوات بلادي

طريقة تحضير الدجاج المشوي

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
مع الشعب

والي جهة كليميم السمارة يترأس اجتماع لجنة القيادة الخاصة


عمليات تحرير الملك العمومي بالريصاني متواصلة : نفّذ أو انفُذ

 
 


هل سينجح بن فليس فيما فشل فيه بوتفليقة؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 13 يناير 2014 الساعة 38 : 18


 

 

قبل أربعة أيام من انتهاء المُهلة الدُّستورية، لاستدعاء الهيأة الناخبة، لموعد الرئاسيات الجزائرية لسنة 2014، لا يزال الشعب الجزائري يترقّب ما إن كان الرئيس عبد العزيز بوتفليقة سيُعلن ترشُّحه لعُهدة رئاسية رابعة، ليُحطّم بذلك الرقم القياسي في رئاسة الجزائر مرّة أخرى، بعدما حطّمه في عهدته الثالثة، وأوصله إلى سقف 15 سنة، بعدما كان 13 سنة، مع الرئيسين الراحلين الشاذلي بن جديد وهواري بومدين، وفي ظلّ الترقب، يتساءل الغيورون على البلاد، هل بالترشح لعُهدة رابعة، سينجح الرئيس بوتفليقة، بعد تحطيم الرقم القياسي، في محو معالم الفشل في تسيير الجزائر، والسير بها نحو مُستقبل أفضل؟
أقول أنه من غير المعقول أن ينجح بوتفليقة في محو، أو التستّر على معالم الفشل، لأنه بنفسه أقرّ يوم 26 جويلية 2008، بأنّه فشل خلال العشر سنوات التي تُمثّل عُهدتيه، فقد قالها بلسانه هو ''لقد سلكنا طريقا وكُنا نحسب أنه يوصلنا إلى الجنّة، والآن لا بد من مراجعة جذرية لأشياء كثيرة، بعدما تأكدنا أن هذا الطريق لا يقودنا إلى الجنة''. وأضاف بالقول على الجزائريين: ''عدم استعجال رؤية الإنجازات تتحقق''، كما دعا إلى "التخلص من العشائرية والزبائنية والمحاباة والعلاقات غير السليمة''، لكنّه أي الرئيس بوتفليقة وبعد إغتصابه للعُهدة الثالثة، بعد تعديل المادة 76 من الدستور فقط، الذي يُمكنه من الترشّح للعهدة الثالثة، فالسيد بوتفليقة، وبعد تحطيمه للرقم القياسي في الرئاسة، حطّمَ كذلك الرقم القياسي في استشراء الفساد وسيطرة المُفسدين والخونة على الجزائر، وأكثر من ذلك كُلّه أن بوتفليقة الذي عهدناه في العُهدات الثلاث، لم يعد هو بوتفليقة الذي يَدفع به سعداني وزبانية السّوء إلى الترشّح للعُهدة الرابعة.
قد يتقبّل الجزائريون إعترافات بوتفليقة بالفشل في عُهدته الأولى والثانية، لكنّهم وبعد ما عايشوه من كوارث في العُهدة الثالثة، لا أظُنّ أنهم سيُواصلُون المُغامرة معه في عُهدة رابعة، لتمكينه من تحقيق الرّقم القياسي في تحطيم الجزائر، ومُستقبل أجيالها القادمة، كما أنّني وفي هذه اللحظة الحاسمة، لا أملك إلاّ أن أُحذّر المُرشّح علي بن فليس، المُرشّح الأوفر حظّا للفوز بالإنتخابات الرئاسية المقررة شهر أفريل القادم، من أن يقع في المُستنقع الذي غرق فيه الرئيس بوتفليقة، والذي جعلَ أحدَ الطَّبالين وأعني به "عمار سعيداني" يتكلّم بالنيابة عنه، ويُؤكّد –قبل أن يتكلّم بوتفليقة" بأنه واثق من ترشّحه للعُهدة الرابعة، وإذ أوجّه هذا الكلام للسيد علي بن فليس، فلأنّ عديد الجزائريين، الذين يتفاءلون به خيرا، يتخوّفون من أن يقع السيّد بن فليس في "سكر السُّلطة"، أو ما شابهه، والذي يمحو بالضرورة مصالح الشعب من أجندة المُرشّح للرئاسة في حال فوزه بمنصب رئيس الجزائر، والخوف هذا بدأ يتجسّد مع تهافت بعض الوُصوليين والإنتهازيين، ومن هم أقبح منهم وصفا وتاريخا، على الإنخراط في صفوف الداعمين للمُرشّح بن فليس.
شخصيا أتفهّم أنّ أي مُرشح، يحتاج لجميع فئات المجتمع في حملته الإنتخابية، لكّنّني أتمنّى على السيد بن فليس أن يكون حذرا للغاية، وألا يجعل في مقدمة مُناصريه من يمقتهم الشعب الجزائري وتنتابهم الرغبة في القيء عند رؤيتهم، لأنّنا بدأنا نرى بعض الخفافيش تتسابق لنُصرة السيد علي بن فليس، وترؤس لجان مُساندته، ومديريات حملته الإنتخابية، ومن موقع المُؤمن بنزاهة ونقاوة السيد علي بن فليس، أتمنى أن ينتبه لكُلّ ذلك، وبالمُناسبة أودّ أن أحيط الجميع عِلما، أنّ دعمي لهذا الرجل، لا ينطلق من سابق معرفة شخصية به، ولا من إملاءات دوائر في السُّلطة، الظاهرة أو الباطنة منها، وأكثر من ذلك كُلّه لم ولن أشارك في أي تجمع شعبي داعم للسيد بن فليس، حتّى أحتفظ لنفسي بحقّ انتقاده وقتما أخطأ، وحينما يَحيد عن الخطوط التي يرسمها تاريخنا وهويتنا، لأنّنّا كعائلة ثورية لا نُقاول إلا للوطن وللشعب الجزائري وكفى، ولم ولن نُهرول للحصول على إمتيازات، نظير نضالنا من أجل العزّة الحقيقية للجزائر، وأكثر من ذلك كُلّه فإنّ تاريخ عائلتنا النضالي يدفعنا إلى حدّ التنديد بأي تصرف طائش قد يُقدم عليه أحد المحسوبين علينا، لأنّ عائلة حبيبي كانت السبّاقة لدعم ومُناصرة القضية الفلسطينية، وسبّاقة للجهاد من أجل تحرير الجزائر من الإستعمار الفرنسي، وسبّاقة للدفاع عن كرامة الجزائريين بعد الإستقلال، وستبقى سبّاقة دائما، للدفاع عن حُقوق وكرامة وسيادة الجزائر والجزائريين، وسبّاقة للتبرّؤ من أي كان من أفرادها إن هو فكّر فقط في خدمة مصالحه على حساب مصلحة الجزائر.
قد يتساءل البعض عن سرّ انفعالي هذا، وأجيبه، أنّني لا أريد للجزائر مزيدا من الإنتكاسات، سواء على عهد بوتفليقة أو خَلفِه، فالجزائر وللأسف ما كان لها أن تكون في مرتبة المذلّة هذه، لولا أنّ بعض أشباه الجزائريين باعوا القضية، وساوموا بدماء شُهدائنا الأبرار، لإرضاء أسياد آبائهم وأجدادهم من الخونة و "الحركى".


زكرياء حبيبي
 







هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم 


اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



دانيال:كلشي بالرشوة في المغرب

حرب سعودية تركية على فوهة البركان المصري الاسد الاكثر ارتياحا.. والمال يتحالف مع العسكر

والدة السِّيسي المغربية وراء مقاضاته غدا

حرق مصر ... مذابح الإبادة الجماعية

دمشق ليست بلغراد.. وموسكو اليوم ليست موسكو الامس

قراءة في أبرز الصحف الصادرة اليوم

المعارضة المغربية .. وتهديد الحكومة الجديدة بملتمس الرقابة .. !

روحاني في السعودية من تنازل لمن؟

وامولاي يعقوباه ........؟

افريقيا يجب ان تتشاور بشان الهجرة غير الشرعية اثر ماساة لامبيدوزا “منظمة غير حكومية”

سقط الخليفة متى يسقط باقي "الخلاليف" في الجزائر؟

هل سينجح بن فليس فيما فشل فيه بوتفليقة؟

المغربية 24 تكشف خطة بن فليس بعد الإنتخابات





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  في الواجهة

 
 

»  حول العالم

 
 

»  تربية وتعليم

 
 

»  ثقافة وإعلام

 
 

»  مغاربية

 
 

»  جهويات

 
 

»  سياسة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فن وأعمال

 
 

»  صحة

 
 

»  مساحة الشباب

 
 

»  شهيوات بلادي

 
 

»  المرأة والمجتمع

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  حوادث

 
 

»  مع الشعب

 
 
النشرة البريدية

 
موقع صديق
الجسور
 
الأكثر تعليقا
شرف العروبة ينزف

كلنا، صحراويون .. مغاربة أولا ... !

إذبحوني كعلي لعلي أستريح !

التنسيقية الوطنية للتضامن مع الصحفي محمد راضي الليلي تسلمه عريضة موقعة لأزيد من 60 توقيع

فتنة الدجال الصهيوصليبي وما سمى ب "الربيع العربي"

تاونات / بيان استنكاري بشأن خروقات رئيس جماعة عين معطوف

تاونات/جماعة عين معطوف بيان استنكاري موجه الى جريدة المغربية24

تقرير منسوب لمجلس ومستشاري جماعة عين معطوف موجه للمغربية24، والأخيرة ترد

عمال مجموعة G4S للحراسة الخاصة يصفون وضعهم بشكل من أشكال العبودية ويناشدون وزير الشغل

المكتب الاقليمي للجامعة الوطنية للتعليم بتاونات يصدر بيانا ناريا ضد مدير ثانوية اعدادية الولجة

فساد وتهميش بالجماعة القروية تبودة قيادة تافرانت تاونات

 
ثقافة وإعلام

جامعة عبد المالك السعدي تحتفل بالفائزين في مشروع تيمبوس/افاريش

 
سياسة

عن المؤتمر 11 للاتحاد المغربي للشغل

 
في الواجهة

المديرية العامة للأمن الوطني تعطي الانطلاقة للعمل بمدرسة الشرطة بالمنطقة الشرقية

 
رياضة

تاتا مارتينو يكشف المستور عن إصابة ميسي

 
مساحة الشباب

انطلاق الدورة السابعة للمهرجان الوطني للمسرح "أماناي" بورزازات

 
كتاب الرأي
 
المرأة والمجتمع

الغضبة الملكية تطيح بأحد المسؤولين و«الفراشة» يفضحون المستور

 
فن وأعمال

تواصل فعاليات اليوم الثاني ل"أماناي" السابع بورزازات

 
جهويات

تنغير:لقاء افتتاحي تقديمي للنتائج الاولية لدراسة انجزتها باحثة امريكية حول منطقة دادس و امكون.

 
تربية وتعليم

تاونات : جمعية الأعمال الاجتماعية لموظفي وأعوان جماعة كلاز تنظم أنشطة تربوية بالمؤسسات التعليمية


قطاع التربية والتعليم حرز الأمة وسر النهضة.. نبش في حفريات الذاكرة التربوية المغربية


تاونات :المنتدى المغربي للديمقراطية وحقوق الانسان يصدر بيانا تظامنيا مع اساتذة سد الخصاص


فضيحة محاولة اغتصاب معلم لتلميذته بجماعة املو اقليم سيدي افني

 
استطلاع رأي
مارايكم في جريدة المغربية 24 الاخبارية؟

لاباس بها
جيدة


 
كتاب الرأي

حل حركة “حزم” المعارضة نكسة كبرى للمشروع الامريكي الخليجي في سورية..

 
إعلان
 
حوادث

توقيف المتورطين في سرقة وكالة بنكية بمكناس


​ إقليم صفرو : بطريقة غريبة لصوص يسرقون حواسيب من مؤسسة محمد الفاسي التأهيلية بالمنزل