الداخلية تصدر تعليمات للولاة والعمال لإحصاء ودعم الأسر الفقيرة بالمغرب

0
0
2,841

وجهت وزارة الداخلية تعليمات خاصة إلى الولاة والعمال من أجل تفعيل برامج الدعم والحماية الاجتماعية الموجهة إلى الفئات الفقيرة والهشة، والتي يبقى أهمها السجل الاجتماعي الموحد.

وحسب يومية “المساء”، فإن الترتيبات الخاصة بهذه العملية يقف وراءها كل من نور الدين بوطيب (يسار الصورة)، الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية، ومحمد فوزي الوالي والكاتب العام لوزارة الداخلية، واللذين انتقلا إلى دولة الهند للقاء مسؤولين عن المعهد الدولي لتكنولوجيا المعلومات بمدينة بنغالور، والذي له تجارب مماثلة أشرف عليها في دول عديدة منها الهند نفسها، بدعم من مسؤولين عن البنك الدولي.

هذا وقد جرى إخبار الولاة والعمّال والكتّاب العامين بأنه سيتم إنشاء برمجية رقمية خاصة بالسجل الوطني للسكان وسيشرف عليها معهد متخصص، إذ سيتم إحصاء جميع الأسر الفقيرة ورقمنة المعطيات من أجل الاستفادة من الدعم المباشر الذي ستخصصه الدولة للأسر المعوزة.

وحذّر عبد الوافي لفتيت (يمين الصورة)، وزير الداخلية، مسؤولي الإدارة الترابية من مغبة العبث في السجل الاجتماعي والذي تحدث عنه الملك في خطاب العرش، وأضافت مصادر “المساء” أنه تم إرساء معايير استحقاق دقيقة وموضوعية تروم تأسيس نظام استهداف ناجع وفعال، وسكون السجل الاجتماعي الموحد جاهزاً سنة 2021.

باقي موضوعات أخبار وطنية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *